إيران تكشف عن شرطها للوقوف إلى جانب السعودية وحل الأزمات في المنطقة
إيران تكشف عن شرطها للوقوف إلى جانب السعودية وحل الأزمات في المنطقة

علق البرلمان الإيراني مجددا على المباحثات الإيجابية بين إيران والسعودية في بغداد، متهما الرياض باتباع سلوك عدائي غير مبرر تجاه طهران على مدى السنوات الماضية.
 
وقال المتحدث باسم اللجنة الثقافية في البرلمان الإيراني مجيد نصيرايي في تصريح لشبكة "إيران بالعربي"، إن "السعودية للأسف اتخذت سلوكا عدائيا غير مبرر تجاه الجمهورية الإسلامية الإيرانية على مدى السنوات الماضية، متأثرة بالضغوط والتدخلات الغربية".
 
وأضاف مجيد نصيرايي: "إذا أراد حكام السعودية التصرف بعقلانية لا بد أن يتوجهوا نحو دول المنطقة ومنها إيران ويقلصوا من اعتمادهم على أوروبا والولايات المتحدة للحفاظ على أمنهم ومصالحهم".
 
وتابع بالقول: "لذلك إذا أجرى السعوديون إصلاحا على سياساتهم العدائية تجاه إيران والعراق وسوريا ولبنان واليمن وقاموا بتعويض ذلك فهذا يعني أنهم ساروا في الطريق الصحيح".
 
وأكد أن الرياض لم تعد تتحمل الهزات التي تخلفها الحرب اليمنية والأزمات الإقليمية، السياسية والأمنية منها والاقتصادية، وهذا هو سبب تغيير تصرفاتهم مؤخرا".
 
وصرح المتحدث باسم اللجنة الثقافية: "إذا تأكدنا أن السعودية تريد فعلا إصلاح توجهها نحو إيران بشكل عملي، فمن دون أي شك أننا سنكون إلى جانب المملكة لحل الأزمات التي تسببتها في المنطقة".
 
 
وفي وقت سابق، كشف المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني ‎عباس زاده مشكيني، عن انعقاد جولة خامسة من الحوار الإيراني السعودي في العراق.
 
وقال المتحدث إن "الجولة الخامسة كانت إيجابية حسب التقديرات الأولية".