البحسني يعلن من المكلا أولويات المجلس الرئاسي وموعد اليمين الدستورية ووضع حضرموت المقبل
البحسني يعلن من المكلا أولويات المجلس الرئاسي وموعد اليمين الدستورية ووضع حضرموت المقبل
مراقبون برس-المكلا-عماد الديني
الأحد 17 ابريل 2022 الساعة 17:51

أعلن عضو مجلس القيادة الرئاسي محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج البحسنى، ان أعضاء مجلس الرئاسة سيؤدون اليمين الدستورية خلال الأيام القليلة المقبلة وسينطلقون بعدها، للعمل من الميدان وتحمل كامل المسؤولية في رفع الهموم عن كاهل المواطنين واستكمال تحرير بقية مناطق اليمن. وأوضح البحسنى، أن من أولويات المجلس الرئاسي أيضا تحرير بقية مناطق اليمن اذا لم يتجاوب الحوثي ويرضخ للسلام والتفاوض وإيقاف الحرب ويلتحق الحوثي بركب المسيرة التي سيقودها المجلس لبدء مرحلة جديدة في اليمن. وقال البحسنى- في كلمة مقتضبة وجهها على هامش إفطار جماعي بالمكلا- لقيادات بالسلطة المحلية والشخصيات الاجتماعية بحضرموت - ان المجلس الرئاسي يحضى بدعم لا محدود من السعودية والإمارات ومن كل دول مجلس التعاون الخليجي وبتأييد ومباركة كل الدول العربية والعالم، وأن المجتمع الدولي يحشد اليوم لمؤتمر دولي للمانحين لتقديم الدعم المالي لليمن بقيادة المجلس الرئاسي الناجم عن المشاورات اليمنية اليمنية التي استضافتها الرياض برعاية دول مجلس التعاون الخليجي. وأكد البحسنى ان حضرموت سيكون لها وضع استثنائي في عهد المجلس الرئاسي بفعل ماشهدته من "انجازات عظيمة" تتمثل اهمها بالإنجازات الأمنية المعتملة فيها وبناء وتأهيل قوات المنطقة العسكرية الثانية وقوات النخبة الحضرمية النظامية المنظبطة أيضا خلال الست السنوات الماضية من تحرير حضرموت بفعل تكاتف الجميع. وأشار القائد البحسنى ان حضرموت تمكنت بفعل تعاضد وتماسك ورؤية أبناء حضرموت الموحدة تم تجاوز كل صعاب ومخططات أعداء حضرموت خلال الفترة الماضية. ودعا الجميع إلى الوحدة ورص الصفوف والترفع عن الصغائر، واستغلال الدعم الإقليمي والدولي للمجلس الرئاسي لإنقاذ الأوضاع باليمن، وقال إن الكرة اليوم بملعب اليمنيين لايقاف هذه الحرب التي لا يستفيد منها الا تجار الحروب واما المواطنين فإنهم من يكتون بنيرانها. مجددا تأكيده أن المجلس الرئاسي سيعمل جاهدا على تطبيع الأوضاع الخدمية في المحافظات المحررة ويمد يد السلام إلى الحوثي، مالم فإن المجلس سيمضي في تحرير بقية المحافظات اليمنية اذا رفض الحوثي وركب رأسه.