المبعوث الاممي يوجه دعوة سياسية هامة الى كافة الأطراف المتحاربة في اليمن
المبعوث الاممي يوجه دعوة سياسية هامة الى كافة الأطراف المتحاربة في اليمن
مراقبون برس-RT
الخميس 13 يناير 2022 الساعة 14:50

قال المبعوث الخاص إلى اليمن، هانس غروندبرغ، إنه لا يمكن التوصل إلى حل مستدام على المدى الطويل في ساحة المعركة، ويجب على الأطراف المتحاربة في اليمن أن تتحاور مع بعضها.
وفي تصريح أمام مجلس الأمن الدولي، قال غروندبرغ: "يبدو أن الاعتقاد السائد لدى الأطراف المتحاربة هو أن إلحاق ما يكفي من الضرر بالآخر سيجبره على الخضوع. ولكن لا يمكن التوصل إلى حل مستدام على المدى الطويل في ساحة المعركة. يمكن للأطراف المتحاربة، بل يجب عليها، أن تتحاور مع بعضها حتى لو لم تكن مستعدة لوضع السلاح".
وجدد دعوته لـ" الأطراف المتحاربة لاحترام التزاماتهم طبقا للقانون الإنساني الدولي بما يتضمن حماية المدنيين والمنشآت المدنية"، داعيا جميع الجهات إلى "الحفاظ على الطابع المدني للبنى التحتية العامة".
وشدد على أن "الاتهامات باستخدام موانئ الحديدة لأغراض عسكرية مثيرة للقلق، كما أن التهديد بالهجوم على تلك الموانئ مقلق بنفس القدر لأن تلك الموانئ تمثل شريان حياة بالنسبة للعديد من اليمنيين"، مؤكدا أن "بعثة الأمم المتحدة تراقب لدعم اتفاق الحديدة الوضع، كما طلبت إجراء تفتيش".
وأضاف: "لقد تسبب إغلاق مطار صنعاء على مدى ما يقرب من 6 أعوام في منع اليمنيين في الشمال من السفر للخارج، حتى للحصول على الرعاية الطبية المنقذة للحياة، وهو أمر لا يمكن أن يكون مستداما"، مشيرا إلى أنه "تقع على القادة اليمنيين والإقليميين والدوليين مسؤولية التعامل مع تلك القضايا".
ورأى أن "الحرب في اليمن مليئة بالفرص الضائعة التي يحركها جزئيا مقاتلون يتأرجحون بين الشعور بأنهم أضعف أو أقوى من القبول بالتنازلات"، مشددا على أن "هناك حاجة إلى إرادة سياسية حقيقية وقيادة مسؤولة والتزام بمصالح اليمنيين من أجل وضع اليمن على مسار مختلف بشكل مستدام".