الأمم المتحدة تعلن احصائيات إنسانية جديدة حول المعارك بالحديدة اليمنية
الأمم المتحدة تعلن احصائيات إنسانية جديدة حول المعارك بالحديدة اليمنية
مراقبون برس-متابعات
الاربعاء 8 ديسمبر 2021 الساعة 13:44

صرحت الأمم المتحدة بأن المعارك بين القوات الموالية للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، والحوثيين أسفرت عن تشريد أكثر من 25 ألف شخص حول مدينة الحديدة الشهر الماضي.
 
وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة إن القتال في الحديدة اندلع عندما دخل الحوثيون المناطق التي تركتها القوات الحكومية، وأعقب ذلك هجوم مضاد شنته القوات الموالية للحكومة بدعم من الإمارات.
 
وفر ما يقرب من 60% من المدنيين هناك إلى الأراضي التي تسيطر عليها الحكومة، فيما اتجه الباقون إلى الحوثيين.
 
تعود بداية الصراع في اليمن إلى عام 2014 عندما سيطر الحوثيون على العاصمة صنعاء. ودخل تحالف تقوده السعودية الحرب في عام 2015 لمحاولة إعادة الحكومة. وتعد الإمارات شريكا رئيسيا في التحالف الذي تقوده السعودية.
 
وكان القتال الأخير في الحديدة الأشرس منذ الهدنة التي توسطت فيها الأمم المتحدة في ديسمبر عام 2018، على الرغم من أن هذه الهدنة لم تنفذ بالكامل
 
يمر عبر الحديدة نحو 70% من الواردات التجارية والإنسانية للبلاد.
 
المصدر: أ ب