الحوثيون يعلنون عن الجهة المسؤولية عن مالآت الوضع في اليمن
الحوثيون يعلنون عن الجهة المسؤولية عن مالآت الوضع في اليمن

 
وجهت جماعة "أنصار الله" الحوثية انتقادات شديدة اللهجة لمجلس الأمن الدولي، قبل ساعات من انعقاده لبحث ملف ناقلة "صافر" النفطية الراسية قبالة اليمن.
وكتب رئيس "اللجنة الثورية" التابعة لـ"أنصار الله" محمد علي الحوثي على "تويتر" أن مجلس الأمن "يتحمل كامل المسؤلية عما آلت إليه الأمور في اليمن"، بعد تبنيه قراره بشأن "وضع اليمن تحت البند السابع".
ويقصد الحوثي بذلك على ما يبدو القرار الذي تبناه مجلس الأمن أواخر فبراير الماضي بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، ويقضي بتمديد العقوبات الدولية الخاصة باليمن لمدة عام وتمديد ولاية فريق الخبراء المعني بمراقبة حظر تصدير السلاح إلى هذا البلد حتى أواخر مارس العام القادم.
وشدد في تغريدته على أن هذا القرار جاء اعتمادا على تقارير استخباراتية من الدول المنخرطة في حملة التحالف العربي العسكرية في اليمن، متهما مجلس الأمن بعدم تجريم دول التحالف وحلفائه في "إرهاب اليمن وحصاره" ومنعهم من بيع النفط من "صافر".
وجاءت هذه التغريدة بعد ساعات من الجلسة التي سيطلع فيها مجلس الأمن على آخر مستجدات قضية ناقلة "صافر" الراسية منذ سنوات قبالة ميناء محافظة الحديدة، وسط مخاوف من تسرب نفطها بما يهدد بوقوع كارثة بيئية كبرى في المنطقة.