الحوثيون ينفون علاقتهم بانفجارات مطار عدن ويصفونه بتصفية حسابات داخل التحالف
الحوثيون ينفون علاقتهم بانفجارات مطار عدن ويصفونه بتصفية حسابات داخل التحالف

نفت جماعة "أنصار الله" (الحوثيون) اليمنية وجود علاقة لها مع الهجوم الذي تعرض له اليوم الأربعاء مطار عدن بالتزامن مع وصول الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا الجديدة إليه.
وكتب عضو المكتب السياسي للجماعة ووزير الإعلام في حكومة الإنقاذ الموالية للحوثيين، ومقرها في صنعاء، ضيف الله الشامي، على حسابه في "تويتر"، أن التصريحات الصادرة عن حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي (المعترف بها دوليا والمدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية) بشأن الانفجارات التي هزت مطار عدن "تثير علامات الاستفهام".
ووصف الشامي تلك التصريحات بأنها محاولة للتغطية على "الجرائم ضد المدنيين" و"تصفية الحسابات البينية" داخل التحالف.
وسبق أن حمل وزير الإعلام في حكومة هادي، معمر الإرياني، الحوثيين المسؤولية عن الهجوم الذي خلف، حسب بيانات مراسل RT المتواجد في موقع الحادث، أكثر من 16 قتيلا و50 جريحا.